توصيات ندوة جنيف حول الدستور السوري المستقبلي

اتفق المشاركون في ندوة جنيف حول الدستور السوري المستقبلي التي انعقدت برعاية منصة آستانا السياسية على إقتراح التوصيات التالية : 

١- أن يكون شكل ونظام الحكم في سوريا ( جمهورياً برلمانياً ) ، مع جعل اللامركزية الموسعة أساساً له 
٢- فصل الدين عن الدولة 
٣- الفقه الإسلامي أحد مصادر التشريع ، إضافة إلى الإلتزام بإحترام جميع المعاهدات الدولية والقانون الإنساني الدولي وميثاق الأمم المتحدة 
٤- إن حاجة السوريين إلى تعميق مبدأ الحياة المدنية الدستورية تتطلب إعتماد حالة مدنية خامسة في قانون الأحوال الشخصية ، هذه الحالة المدنية الخامسة تسمح للمواطنين السوريين بعد سن الـ ١٨ بإختيار الحالة التي يريدونها في الزواج وغيره من المعاملات الشخصية 
٥- إعتماد اللغة الكردية والسريانية كلغة رسمية إلى جانب اللغة العربية في منطقة الجزيرة السورية 
٦- ضمان الدستور السوري المستقبلي لحقوق المرأة السورية كافة من خلال تعزيز دورها ومكانتها في المجتمع بشكل واضح وجلي 
٧- الفصل بين السلطات الثلاث 
٨- أن يضمن الدستور توزيعاً عادلاً للثروات والموارد في الدولة السورية 
٩- إلزامية التعليم في سوريا حتى سن الـ ١٨ سنة 
١٠- أن يقر الدستور السوري المستقبلي بالحقوق القومية لكل المكونات السورية 
١١- أن يضمن الدستور الإشراك الفعلي والحقيقي للمهجرين والمغتربين والنازحين السوريين في الحياة السياسية والإقتصادية 
١٢- يحق لكل سوري حاصل على الجنسية السورية بعد ١٠ سنوات أن يترشح لمنصب رئيس الجمهورية وعضوية البرلمان .




المشاركون في ندوة جنيف حول الدستور السوري 
25/26 آذار 2017


وسوم :

التعليقات مغلقة.

. اشترك فى النشرة البريدية

انضم لنشرة لتكون دوما على المام بجديد الاخبار

تابعنا على الفيسبوك

إخترنـا لـك