قسيس: مؤتمر سوتشي خطوة في الاتجاه الصحيح للحل السياسي في سوريا

اعتبرت رندا قسيس رئيسة منصة أستانا السياسية وحركة المجتمع التعددي أن مؤتمر الحوار الوطني في سوتشي، سيكون مستقبلاً خطوة في الاتجاه الصحيح للحل السياسي في سوريا.

 

وأضافت قسيس في اتصال هاتفي مع صحيفة “القدس العربي” اللندنية إن الهدف الروسي في سوريا هو لإحلال السلام من خلال سعيها إلى بذل جهود في هذا الشأن وليس من دول أخرى، لذلك تعتقد أن المسؤولية تقع اليوم على عاتق الحكومة الروسية لإيجاد حل وسلام في سوريا، لكن هذه العملية السياسية لا يمكنها إلا أن تكون تدريجياً عبر المصالحات.

 

وقالت قسيس أن روسيا ليست عدواً للشعب السوري بل على العكس تماماً، حافظت على وجودها إلى الآن في سوريا بالرغم من أن بعض المعارضين والمجموعات تراها عدواً بسبب حمايتها للنظام السوري، لكنها في النهاية قامت بحماية مؤسسات الدولة وليس النظام السوري، خصوصاً بعد التجربة الفاشلة التي شهدها العراق على حد قولها.

 

ورداً على سؤال بخصوص تراجع الدور الأمريكي في سوريا مؤخراً، وصفت قسيس بأن دور الولايات المتحدة الأمريكية في سوريا بالباهت، حيث لا يمكن لواشنطن اليوم أن تفعل الكثير أو تدعم العملية السياسية في سوريا لأن لديها مشاكل داخلية، لذلك ترى أن لديهم نافذة أمل في دعم الجهود الروسية من أجل تحقيق السلام والبدء بعملية سياسية لأنها وفق تصورها الدولة الوحيدة التي تستطيع فعل شيء في مستقبل سوريا، حيث أن الحل لن يكون بجنيف بل عبر الحكومة الروسية ومن خلال السوريين أنفسهم.

وسوم :

أترك تعليق

. اشترك فى النشرة البريدية

انضم لنشرة لتكون دوما على المام بجديد الاخبار

تابعنا على الفيسبوك

إخترنـا لـك