موسكو تأمل بمشاركة الأمم المتحدة في مؤتمر سوتشي حول سوريا

أعرب السفير الروسي لدى الأمم المتحدة فاسيلي نيبينزيا عن أمله في أن تشارك المنظمة الدولية في مؤتمر الحوار الوطني السوري المزمع عقده في مدينة سوتشي الروسية في 29 و30 يناير الحالي.

جاء ذلك في تصريحات نيبينزيا للصحفيين في ختام اجتماع مغلق عقده مجلس الأمن الدولي حول سوريا الثلاثاء.

وردا على سؤال عما إذا كان يتوقع مشاركة ممثلين أمميين في أعمال مؤتمر سوتشي، المزمع عقده، قال نيبينزيا: “نأمل في ذلك. هذه المشاركة تصب في مصلحة الأمم المتحدة. إن مؤتمر سوتشي ليس حدثا منفردا، بل هو فعالية من شأنها دعم العملية التي تقودها المنظمة الأممية”.

وشدد نيبينزيا على أنه ليس هناك بديل عن جنيف، متسائلا في الوقت ذاته: “لكن هل تم إحراز تقدم في جنيف؟”.

وكانت الجولة الثامنة من محادثات جنيف في مطلع ديسمبر الماضي فشلت في تحقيق أي تقدم، بسبب خلافات مستعصية بين حكومة النظام السوري والمعارضة السورية، تتعلق أبرزها بمصير رئيس النظام السوري بشار الأسد.

وسبق أن أعلنت موسكو أن مؤتمر سوتشي الذي يفترض أن يطلق عملية وضع دستور جديد لسوريا، سيتيح منبرا لجميع الأطراف السورية، بما فيها الحكومة والمعارضات الداخلية والخارجية والمسلحة، من دون أن تشارك في المناقشات الدول الضامنة للهدنة في سوريا وهي روسيا وتركيا وإيران.

وسوم :

أترك تعليق

. اشترك فى النشرة البريدية

انضم لنشرة لتكون دوما على المام بجديد الاخبار

تابعنا على الفيسبوك

إخترنـا لـك