تقرير أممي: معركة إدلب تهدد بنزوح 700 ألف نسمة

حذرت المنظمات الصحية التابعة للأمم المتحدة في تقريرها الشهري من أن عدد النازحين جراء الحملة العسكرية المتوقعة لقوات النظام السوري على المسلحين المناوئين لها في محافظة إدلب، قد يتجاوز الـ700 ألف نسمة.

وأشارت “مجموعة الصحة” العاملة تحت إشراف منظمة الصحة العالمية إلى أن التداعيات المحتملة لزحف قوات حكومة النظام السوري على إدلب، قد تتضاعف بشكل ملحوظ على غرار ما تمخض عن الحملة التي نفذتها قوات النظام جنوب غرب سوريا مؤخرا، وأدت إلى نزوح 184 ألف شخص.

ويتوقع التقرير نزوح ما بين 250 ألفا وأكثر من 700 ألف شخص عن إدلب جراء الحملة المتوقعة، مشددا على أن هذا سيزيد من الحاجة إلى المساعدات الإنسانية في المنطقة.

ووصل عدد سكان محافظة إدلب شمال غربي سوريا إلى نحو 2.5 مليون شخص بعد وصول آلاف المسلحين المعارضين من غير الراغبين في تسوية أوضاعهم وذويهم إلى المحافظة من المناطق التي استعادت قوات النظام السيطرة عليها.

وسوم :

أترك تعليق

. اشترك فى النشرة البريدية

انضم لنشرة لتكون دوما على المام بجديد الاخبار

تابعنا على الفيسبوك

إخترنـا لـك