وزيرا الدفاع التركي والأمريكي يبحثان العلاقات الثنائية وقضايا المنطقة

بحث وزيرا الدفاع التركي خلوصي أكار ونظيره الأمريكي جيمس ماتيس، العلاقات الثنائية والقضايا الإقليمية ذات الاهتمام المشترك.

وتبادل أكار وماتيس، في اتصال هاتفي جرى بينهما، وجهات النظر حول قضايا تتعلق بالدفاع الثنائي، وسوريا، ومكافحة الإرهاب.

وبدأت قوات تركية وأمريكية في يونيو الماضي، بتسيير دوريات مستقلة على طول الخط الفاصل بين مناطق “درع الفرات” ومدينة منبج السورية بموجب اتفاق توصل إليه الجانبان، يتضمن إخراج المسلحين الأكراد من المنطقة، وتوفير الأمن والاستقرار فيها.

وتمكنت القوات التركية والمعارضة المسلحة المدعومة من تركيا خلال عملية “درع الفرات”، من تطهير مناطق واسعة من الريف الشمالي لمحافظة حلب بينها مدينتا الباب وجرابلس، من مسلحي تنظيم “داعش”، ما أتاح لآلاف السوريين العودة إلى ديارهم.

وتمر العلاقات التركية الأمريكية بفترة من التوتر في أعقاب فرض الولايات المتحدة عقوبات على وزيري الداخلية والدفاع التركيين لعدم إطلاقهما سراح القس الأمريكي أندرو برانسون، الذي يواجه اتهامات بالإرهاب في تركيا.

وسوم :

أترك تعليق

. اشترك فى النشرة البريدية

انضم لنشرة لتكون دوما على المام بجديد الاخبار

تابعنا على الفيسبوك

إخترنـا لـك