“الحر” يعلن النفير في حلب لوقف تقدم ميليشيا حزب الله

أعلن الجيش الحر في حلب النفير العام لوقف تقدم قوات الأسد المدعومة من ميليشيا حزب الله وأبوالفضل العباس والتي أحرزت في الآونة الأخيرة تقدما على عدة جبهات في حلب وريفها.

وبحسب ما قال عبد الرحمن اسماعيل مدير المكتب الإعلامي في لواء أحرار سوريا لـ”نشرة الرابعة” على قناة العربية أن سبب إطلاق هذا النفير العام في أرياف حلب أن النظام ولواء أبو الفضل العباس تقدم في مناطق الأرياف، وذلك بسبب صعوبة المعركة وقلة سلاح الجيش الحر.

وأضاف أن لواء أبو الفضل يتقدم في ريف حلب تحت تغطية كثيفة من الطيران، في حين أن الجيش الحر لا يمتلك سوى بعض الصواريخ، وخطوط الدعم من الذخيرة قليلة.

وشرح اسماعيل أن الثوار في ريف حلب أصبحوا يعتمدون على تلغيم المناطق التي يسيطرون عليها في حال اضطروا للانسحاب.

وتزامن مع إطلاق النفير العام إعلان بيان محاسبة للكتائب التي لم تخرج بعد.

وأكد اسماعيل أنه لا وجود لمقاتلين في الأحياء، كلهم في الجبهات، وأشار إلى أن النظام استطاع التقدم في الريف فقط، لأنه يقصف المنطقة ويسويها بالأرض وبالتالي لا يترك أي غطاء للثوار، خصوصا وأن لواء أبو الفضل لا يقاتل على الأرض وإنما في عربات ودبابات حديثة ولا يستطيع الثوار مواجهتها بأسلحتهم التي تعتبر بسيطة مقارنة بمعدات اللواء.

وأشار أخيراً إلى أن الوضع في المدينة مختلف إذ تدور اشتباكات عنيفة، والوضع تحت السيطرة في المدينة وثمة اشتباكات عنيفة تدور هناك.

العربية نت

وسوم :

أترك تعليق

. اشترك فى النشرة البريدية

انضم لنشرة حركة المجتمع التعددي لتكون دوما على المام بجديد الاخبار

تابعنا على الفيسبوك

إخترنـا لـك