حريق بمخيم لنازحين سوريين بلبنان يقتل طفلا ويشرد عائلته

قناة العربية

يهرب السوريون من الموت بالقصف في منازلهم ليلاحقهم البرد والمطر في مخيماتهم التي تعاني من سوء الأوضاع، حيث قتل طفل سوري وجرح اثنان نتيجة حريق في مخيم للنازحين في بلدة رأس العين جنوب مدينة صور اللبنانية، فيما تفشت الأمراض الرئوية في مخيمات النزوح نتيجة تدني درجات الحرارة.
الحريق قتل الطفل محمود العرفان وهو بعمر عام ونصف وأصاب ثلاثة من عائلته بحروق، أما باقي العائلات ففقدت كل ما تملكه وخصوصاً أوراقها الثبوتية.
وأوضحت الشرطة اللبنانية أن الحريق ناتج عن ترك مدفئة تعمل على المازوت مشتعلة داخل الخيمة، فيما قال أقارب الطفل إن سبب الحريق هو احتكاك سلك كهربائي.
من ناحية أخرى، أدت العاصفة الثلجية إلى تفشي الأمراض لدى الأطفال السوريين في مخيمات النزوح، حيث يقوم الأطباء بمعالجة الأطفال المصابين وإعطائهم الأدوية اللازمة في عيادات بدائية، أو يقوم الطبيب بزيارة الخيم وفحص جميع الأطفال الموجودين فيها.
ويعيش معظم هؤلاء الأطفال في ظروف بيئية صعبة ويتنشقون الدخان المنبعث من المدافئ، وهو ما يؤدي إلى إصابتهم بأمراض صدرية، بسبب برودة الطقس وعدم ارتدائهم لملابس مناسبة.

وسوم :

أترك تعليق

. اشترك فى النشرة البريدية

انضم لنشرة حركة المجتمع التعددي لتكون دوما على المام بجديد الاخبار

تابعنا على الفيسبوك

إخترنـا لـك