198 قضوا أمس بينهم 81 من قوات النظام والمسلحين الموالين لها

المرصد السوري لحقوق الإنسان

 198 قضوا أمس بينهم 81 من قوات النظام والمسلحين الموالين لها، و73 من الكتائب المقاتلة والكتائب الإسلامية وجبهة النصرة وتنظيم القاعدة في بلاد الشام.

ارتفع إلى 68 بينهم 26 مقاتلاً عدد الشهداء المدنيين الذين انضموا يوم أمس الاثنين إلى قافلة شهداء الثورة السورية.

ففي محافظة حلب استشهد 25 مواطناً بينهم 8 مقاتلين من الكتائب الإسلامية والكتائب المقاتلة استشهدا خلال قصف واشتباكات مع قوات النظام والمسلحين الموالين لها في مدينة المليحة ومحيطها، و17 مواطناً هم عشرة أطفال وسيدتان ورجل مسن معظمهم من عائلة واحدة جراء قصف قوات النظام بصاروخ ارض ارض على بلدة مارع، وسيدة عثر على جثتها تحت الأنقاض، كانت قد استشهدت في قصف للطيران الحربي على مناطق في حي الكلاسة منذ يومين، ورجل من مخيم النيرب استشهد داخل المعتقلات الامنية السورية، ورجل استشهد في قصف للطيران الحربي على مناطق في بلدة تل رفعت، وطفل استشهد متأثراً بإصابته في قصف بالبراميل امتفجرة على مناطق في بلدة حريتان.

وفي محافظة ريف دمشق استشهد 13 مواطناً بينهم 7 مقاتلين من الكتائب الإسلامية استشهدوا خلال اشتباكات مع قوات النظام والمسلحين الموالين لها في المليحة والغوطة الشرقية، و 6 مواطنين هم طفل في الـ 16 من عمره، ورجلان من بلدة جيرود ورجل من مدينة دير عطية، استشهدوا تحت التعذيب في المعتقلات الامنية السورية، ورجل استشهد متأثراً بإصابته في قصف للطيران الحربي على مناطق في دوما، ورجل استشهد في قصف لقوات النظام على مناطق في عين ترما.

وفي محافظة دير الزور استشهد 7 مواطنين بينهم مقاتل من كتائب إسلامية استشهد في قصف لقوات النظام على مناطق في حي العمال بمدينة دير الزور، و6 مواطنين هم طفل استشهد في قصف للدولة الإسلامية في العراق والشام على مناطق في قرية الصبحة، و3 رجال استشهدوا جراء إصابتهم في انفجار سيارة مفخخة في بلدة الشحيل بريف دير الزور، ورجل من مدينة دير الزور استشهد تحت التعذيب داخل المعتقلات الامنية السورية، وسيدة استشهدت جراء قصف قوات النظام على منطقة مساكن الشهداء بحي الجبيلة.

وفي محافظة درعا استشهد 6 مواطنين بينهم مقاتلان من الكتائب المقاتلة والكتائب الإسلامية استشهد أحدهما جراء انفجار قنبلة به خلال اشتباكات مع قوات النظام على اطراف مدينة نوى، والىخر استشهد خلال اشتباكات مع قوات النظام على أطراف مدينة نوى، و4 مواطنين هم رجلان اثنان استشهدا جراء قصف لقوات النظام على مناطق في مخيم درعا، ورجل استشهد جراء فتح قوات النظام نيران رشاشاتها الثقيلة على مناطق في طريق الدور – المليحة الشرقية، وآخر استشهد جراء إصابته في قصف لقوات النظام على مناطق في مدينة نوى.

وفي محافظة حماه استشهد 5 مواطنين بينهم مقاتلان اثنان من الكتائب المقاتلة استشهدا في قصف للطيران الحربي على أطراف قرية الزكاة، وخلال اشتباكات مع قوات النظام والمسلحين الموالين لها في ريف حماه الغربي، و3 مواطنين هم رجل وطفل استشهدا جراء قصف بابلراميل المتفجرة على مناطق في بلدة كفرزيتا، واتهم نشطاء قوات النظام بقصف البلدة ببراميل متفجرة نجم عنها دخان كثيف.

وفي محافظة اللاذقية استشهد 4 مقاتلين من الكتائب الإسلامية المقاتلة استشهدا خلال اشتباكات مع قوات النظام والمسلحين الموالين لها في ريف اللاذقية الشمالي.

وفي محافظة إدلب استشهد 4 مواطنين بينهم مقاتل من الكتائب المقاتلة استشهد متأثراً بجراح أصيب بها في قصف للطيران الحربي على مناطق في قرية معرشمشة، و3 مواطنين هم رجل وطفل استشهدوا إثر انفجار سيارة بالقرب من المسجد الكبير في إدلب قبل نحو 3 أيام، وصيدلي من مدينة إدلب استشهد تحت التعذيب في المعتقلات الامنية السورية.

وفي محافظة حمص استشهد مواطنان اثنان بينهما مقاتل من الكتائب الإسلامية استشهد خلال اشتباكات مع قوات النظام والمسلحين الموالين لها في القلمون بريف دمشق، ومواطن واحد هو رجل من حي القصور بمدينة حمص، استشهد تحت التعذيب في المعتقلات الامنية السورية.

وفي محافظة الحسكة استشهدت مواطنة من قرية بانوكية بالقرب من منطقة ديريك (المالكية) ، جراء إصابتها بطلق ناري من حرس الحدود التركي أثناء محاولتها العبور إلى الأراضي التركية بحسب نشطاء.

وفي محافظة دمشق استشهد رجل من حي العسالي استشهد تحت التعذيب في المعتقلات الأمنية السورية.

وسيدة فارقت الحياة جراء سوء الأوضاع الصحية والمعيشية ونقص الأدوية والأغذية في مخيم اليرموك بدمشق.

ومنشق عن قوات النظام برتبة ملازم أول من القصير بمحافظة حمص استشهد تحت التعذيب في المعتقلات الامنية السورية.

وعثر في ريف حلب على جثمان “امير ” في جبهة النصرة مقتولا بطلق ناري قرب بلدة مارع عقب اختطافه منذ 15 يوماً.

و6 مقاتلين من الكتائب الإسلامية والكتائب المقاتلة وجبهة النصرة ( تنظيم القاعدة في بلاد الشام )، ومسلحين موالين لها، لقوا مصرعهم خلال اشتباكات مع الدولة الإسلامية في العراق والشام في محافظتي دير الزور والرقة.

و7 مقاتلين من الدولة الإسلامية في العراق والشام والمسلحين الموالين لها، لقوا مصرعهم في اشتباكات مع الكتائب المقاتلة والكتائب الإسلامية في محافظتي دير الزور والرقة.

واستشهد 11 مقاتلاً من الكتائب المقاتلة والكتائب الاسلامية المقاتلة مجهولي الهوية حتى اللحظة، إثر اشتباكات مع قوات النظام والمسلحين الموالين لها واستهداف عربات وقصف على عدة مناطق وقصف بالطائرات الحربية والمروحية على مناطق تواجدهم.

و قتل 25 من قوات جيش الدفاع الوطني واللجان الشعبية وكتائب البعث الموالية للنظام وذلك إثر اشتباكات واستهداف حواجزهم وتفجير عبوات ناسفة بآلياتهم في عدة مدن وبلدات وقرى سورية

وقتل ما لا يقل عن 39 من قوات النظام، وذلك إثر اشتباكات مع والكتائب المقاتلة والكتائب الاسلامية والدولة
الإسلامية في العراق والشام وجبهة النصرة، وجيش المهاجرين والأنصار وجند الأقصى ولواء الأمة وجنود الشام وشام الإسلام واستهداف مراكز وحواجز وآليات ثقيلة بقذائف صاروخية في عدة محافظات بينهم
دمشق وريفها 11 -حلب 8 – درعا 6 – حمص 3- حماة 4 – إدلب 2 – دير الزور 1 – اللاذقية 4 –
ولقي ما لا يقل عن 21 مقاتلاً من الكتائب الإسلامية والدولة الإسلامية في العراق والشام، وجبهة النصرة وجيش المهاجرين والأنصار وجنود الشام وشام الإسلام من جنسيات غير سورية مصرعهم، في قصف من الطائرات الحربية والمروحية وقصف على مناطق تواجدهم واشتباكات مع قوات النظام والقوات الموالية لها،في عدة محافظات سورية.

وقتل 17 عنصراًَ من المسلحين الموالين للنظام من جنسيات عربية وأجنبية، ومن عناصر لواء أبو الفضل العباس الذي يضم مقاتلين من الطائفة الشيعية من جنسيات سورية وأجنبية، خلال اشتباكات مع الدولة الإسلامية في العراق والشام وجبهة النصرة والكتائب الإسلامية المقاتلة والكتائب المقاتلة في محافظات حلب وريف دمشق واللاذقية وإدلب.

وسوم :

أترك تعليق

. اشترك فى النشرة البريدية

انضم لنشرة حركة المجتمع التعددي لتكون دوما على المام بجديد الاخبار

تابعنا على الفيسبوك

إخترنـا لـك