تدمير مواقع الأسلحة الكيماوية السورية الباقية سيبدأ قريبا

قال سفير استراليا لدى الأمم المتحدة يوم الأربعاء إن من المقرر البدء في تدمير 12 منشأة متبقية لانتاج الأسلحة الكيماوية في سوريا في وقت لاحق هذا الشهر في حين سيتواصل العمل بشأن التحقق مما تعلنه الحكومة.

وقال السفير جاري كوينلان رئيس مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة لهذا الشهر للصحفيين “هناك سبعة عنابر وخمسة انفاق تحت الأرض يتعين تدميرها.”

وأضاف بعد إفادة قدمتها مستشسارة المنظمة الدولية الخاصة بشأن برنامج الأسلحة الكيماوية سيجريد كاج خلال جلسة مغلقة “من المقرر البدء في عملية التدمير في وقت لاحق هذا الشهر وستكتمل على الأرجح…صيف العام القادم تقريبا.”

وقال إن كاج أبلغت أيضا المجلس الذي يضم 15 دولة بشأن خطط تدمير منشأة اخرى لم تكشف عنها الحكومة السورية سوى في سبتمبر ايلول وتتعلق بانتاج غاز الريسين المميت.

وأشارت كاج إلى الحاجة أيضا إلى مواصلة التحقق مما تعلنه الحكومة السورية بشأن نطاق ترسانتها من الغاز السام وقدرات الانتاج. وتشتبه اجهزة المخابرات الغربية منذ وقت طويل في ان سوريا لم تكشف عن المدى الكامل لبرنامج أسلحتها الكيماوية.

 

وسوم :

أترك تعليق

. اشترك فى النشرة البريدية

انضم لنشرة حركة المجتمع التعددي لتكون دوما على المام بجديد الاخبار

تابعنا على الفيسبوك

إخترنـا لـك