الأمم المتحدة تدعو لاستقبال 400 ألف سوري إضافي

دعا المفوض الأعلى لشؤون اللاجئين في الأمم المتحدة فيليبو غراندي، الثلاثاء، المجتمع الدولي إلى استقبال 400 ألف لاجئ سوري إضافي.
وقال غراندي، خلال أول زيارة له إلى واشنطن بعد تعيينه مفوضا من قبل الأمم المتحدة: “في 30 آذار، أترأس اجتماعا في جنيف حيث أطلب خلاله من المجتمع الدولي استقبال 10 في المئة من اللاجئين السوريين”.
وأوضح للصحافيين أن “عشرة في المئة هو عدد كبير من الأشخاص. أي ما يشكل أكثر من 400 ألف شخص” من اللاجئين الفارين من الحرب السورية.
وتكافح الدول المجاورة لسوريا، تركيا ولبنان والأردن، من أجل التعامل مع تدفق اللاجئين، الذي أدى إلى نشوء أزمة إنسانية وسياسية في أوروبا.
وقد استقبلت كندا وألمانيا عشرات الآلاف من اللاجئين، في حين أن بلدانا أخرى، بينها الولايات المتحدة، تتباطأ في استقبالهم.
وأمر الرئيس الأميركي باراك أوباما باستقبال عشرة آلاف لاجئ سوري خلال السنة المالية 2016 (أيلول 2016-تشرين الأول 2017). وبعد مرور ستة أشهر، لم يتمكن إلا 1115 لاجئاً من دخول الأراضي الأميركية.

وسوم :

التعليقات مغلقة.

. اشترك فى النشرة البريدية

انضم لنشرة حركة المجتمع التعددي لتكون دوما على المام بجديد الاخبار

تابعنا على الفيسبوك

إخترنـا لـك