واشنطن تتحدث عن دورها في سوريا بعد القضاء على “داعش”

تحدثت المندوبة الدائمة للولايات المتحدة في الأمم المتحدة، نيكي هايلي، عن تصورها للدور الأمريكي في سوريا بعد طرد تنظيم داعش الإرهابي منها، ومصير الرئيس السوري بشار الأسد.

وقالت الدبلوماسية الأمريكية خلال جلسة استماع أمام لجنة العلاقات الدولية في الكونغرس الأمريكي:

“إجلاء تنظيم داعش عن سوريا يجرى أسرع مما كنا نتوقع”.

ووفقا لها، تأثير إيران في سوريا هو أساس المشكلة، “فهي تدعم الأسد بشكل كامل، وروسيا تدعم إيران كذلك”… “نحن نحاول القيام بالفصل بينهما، وهذا ما يجب تحقيقه”…” علينا من الآن البحث عن ماهية دور الولايات المتحدة (في سوريا) بعد التخلص من داعش، لأن سوريا القادرة على الاستمرار- ليست مع الأسد، ورأس السلطة في سوريا متماسكة ليس مكانه.

وأضافت هايلي أنه من الضروري العمل على عدم “تعرض سوريا لإرهابيين آخرين” بعد طرد داعش منها.

وسوم :

التعليقات مغلقة.

. اشترك فى النشرة البريدية

انضم لنشرة حركة المجتمع التعددي لتكون دوما على المام بجديد الاخبار

تابعنا على الفيسبوك

إخترنـا لـك