الدفاع الروسية: عمل التحالف في سوريا غير شرعي

أعلنت وزارة الدفاع الروسية، يوم الاحد، ان التحالف الدولي، بقيادة الولايات المتحدة الامريكية، حقق خلال 3 سنوات من وجوده , “النتيجة الأولى” في حربه ضد تنظيم  داعش  وهي تدمير الرقة .

 

وأشارت وزارة الدفاع، في بيان لها, نشرته وكالة (نوفوستي), الى ان “التحالف الدولي كان يركز بالأساس في سوريا على مواجهة قوات (النظام السوري)، ووصل إلى قصف مباشر لمواقعها”.

 

ويأتي ذلك عقب يوم على تجديد وزارة الدفاع الروسية تأكيدها عدم شرعية عمل طيران التحالف الدولي الذي تقوده واشنطن في سوريا.

 

كما اتهمت وزارة الدفاع الروسية التحالف الدولي بمحاولات إعاقة استهداف الطائرات الروسية لمواقع تنظيم “داعش” في شرق سوريا.

 

وانتقد البيان سماح التحالف الدولي “لعناصر “داعش” في الرقة بمغادرة المدينة، والانضمام إلى عناصر التنظيم في دير الزور”.

 

وغادر العديد من مقاتلي تنظيم داعش الارهابي مدينة الرقة باتجاه دير الزور, بموجب اتفاق تم التوصل اليه بين التنظيم و قوات سوريا الديمقراطية والتحالف الدولي.

 

و بدأ التحالف الدولي, بقيادة الولايات المتحدة, منذ عام 2014، شن غارت بشكل شبه يومي على مواقع لتنظيم “داعش”، في عدة مناطق لاسيما في الرقة ودير الزور.

 

فيما قالت وزارة الدفاع الروسية يوم امس السبت بان الضربات الجوية التي تشنها واشنطن على مواقع للإرهابيين في سوريا “غير شرعية”, على أساس أنها لا يمكن أن تنفذ إلا بتفويض من الأمم المتحدة وبشرط موافقة سلطات الدولة التي تنفذ هذه الغارات على أراضيها، وتلك هي حالة حكومة (النظام السوري) في دمشق”. بحسب تعبير الوزارة

 

في حين شددت الوزارة في بيان لها على عدم وجود مجال جوي أمريكي فوق سوريا.

وسوم :

أترك تعليق

. اشترك فى النشرة البريدية

انضم لنشرة حركة المجتمع التعددي لتكون دوما على المام بجديد الاخبار

تابعنا على الفيسبوك

إخترنـا لـك