موسكو تدعو لحل مشكلة تواجد النصرة بإدلب

أعلن رئيس الوفد الروسي إلى محادثات أستانا الدولية حول سوريا المنعقدة في سوتشي الروسية، ألكسندر لافرينتيف، عن أن موسكو تدعو المعارضة السورية المعتدلة وتركيا لحل مشكلة تواجد تنظيم “جبهة النظرة” في إدلب.

وقال لافرينتيف، في المؤتمر الصحفي الختامي في سوتشي يوم الثلاثاء “نحن دعونا المعارضة المعتدلة للتعاون بنشاط أكبر مع الشركاء الأتراك ومعنا للتوصل إلى حل لمشكلة أدلب”، مضيفا “أنه ليس هناك حديث حول أي عملية عسكرية واسعة في محافظة إدلب السورية”.

وأكد لافرينتييف أنه لا يمكن أن يدور الحديث عن عملية عسكرية هجومية واسعة في إدلب، مشددا على أن موقف بلاده من الأزمة السورية لم يتغير، وأنها تدعم إلى وحدة الأراضي السورية وتدفع بالعملية السياسية، بما في ذلك مسار جنيف، قائلا “إن موقف روسيا لم يتغير، نحن مع وحدة وسلامة الأراضي السورية”.

وأضاف: “نحن ما زلنا ندعم دفع العملية السياسية والحوار بما في ذلك مسار جنيف”، مشيرا إلى إجراء مشاورات بشأن التسوية السياسية في سوريا مع المبعوث الأممي ستيفن دي ميستورا.

وسوم :

أترك تعليق

. اشترك فى النشرة البريدية

انضم لنشرة حركة المجتمع التعددي لتكون دوما على المام بجديد الاخبار

تابعنا على الفيسبوك

إخترنـا لـك